مطالبات بإلغاء الاحتفال بسقوط غرناطة

مطالبات بإلغاء الاحتفال بسقوط غرناطة

جماعة “غرناطة المفتوحة” تطالب بإلغاء يوم الإحتفال بسقوط غرناطة.

جريدة إديال إسبانيا.

ترجمة: رهام ابراهيم.

وصفت جماعة غرناطة المفتوحة التي تضم جماعات وهيئات مدنية الإحتفال بذكرى يوم سقوط غرناطة بأنه: فاشي، وعفا عليه الزمن، وعنصري، كما طالبت بإلغاء يوم الأحتفال بسقوط غرناطة فيالثانى من يناير المقبل ونظمت برنامج بديل ومتعدد الثقافات مقابل هذا الاحتفال، كما طالبت مجلس حكومة غرناطة بإبدال الاحتفال في يوم الثاني من يناير والخاص بسقوط غرناطة بيوم السادس والعشرون من شهر مايو والذى يتوافق مع إحياء ذكرى ماريانا بيندا.(1)

وأوضح المتحدث باسم الجماعة فرانسيسكو بيجويراس: “أن الإحتفال الذي يتكرر كل عام في الثانى من يناير يمثل أحتفال فاي وقديم ومُزيّف للأحداث التاريخية، كما يحوّل ساحة كارمن والتي هي مقر لمجلس مدينة غرناطة إلى مشهد من الإشتباكات بين مؤيدين ومعارضين للإحتفال والذي يتركز بين قومين أندلسين ويمنين متطرفين”.

كما قامت جماعة غرناطة المفتوحة بوقفة تحت شعار ” السقوط لا، ماريانا نعم ” كبديل لهذا الاحتفال الذي يعد طائفياً ورافضاً للآخر ومحتكر للتاريخ وله أثر على اليمين المتطرف العنصري الذي يرفض ثقافة الآخر.

وبطل هذا العام منشط المسيرات النقابية “ديجو كانياميرو” وستقوم الوقفة بعمل فيديو كونفرانس مع المدير السابق لمنظمة اليونيسكو ورئيس مؤسسة ثقافة السلام فيديريكو مايور ثاراجوثا. كما ستقوم الجماعة بالتنسيق مع جماعة المسجد الكنيسة وعمل عروض موسيقية.

 

المصدر:
http://www.ideal.es/granada/201412/30/granada-abierta-pide-toma-20141230193913.html

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1-ماريانا بيندا: بطلة إسبانية ولدت بمدينة غرناطة عام 1804 وتم إعدامها عام 1831 ويوجد قصر خاص بها بمدينة غرناطة.

المواضيع ذات الصلة